الاثنين، 22 يونيو 2015

شهر رمضان .. عرض لفترة محدودة

 
شهر رمضان عرض لفترة محدودة
د. زياد موسى عبد المعطي أحمد
zeiadmoussa@gmail.com
تقوم بعض الشركات والمحلات بتقديم عروض خاصة لفترات محدودة، مثل عروض شركات الهاتف المحمول عند الشحن بكروت شحن يتم اهداء العميل دقائق مجانية، ومثل عروض التي تقدمها محلات الملابس في تخفيضات في الأسعار في نهاية موسم الصيف ومسوم الشتاء على الملابس.
ولله المثل الأعلى في السماوات والأرض، فأرى أن شهر رمضان فيه عروض خاصة كثيرة لفترة محدودة يقدمها الله عز جل لعباده للحصول على حسنات لشراء سلعة الله، وهي الجنة، حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "من خاف أدلج، ومن أدلج بلغ المنزل، ألا إن سلعة الله غالية، ألا إن سلعة الله الجنة (صحيح الجامع الألباني). وهذه بعض العروض الخاصة بشهر رمضان كما أراها في القرآن والسنة.
·        الله عز وجل فرض علينا الصيام لكي نصل لدرجة التقوى "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (البقرة: 183)، والتقوى جزاؤها الجنة حيث يقول الله تعالى " إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ (الحجر: 45).
·        "إن في الجنة بابا يقال له الريان ، يدخل منه الصائمون يوم القيامة ، لا يدخل منه أحد غيرهم ، يقال أين الصائمون ، فيقومون لا يدخل منه أحد غيرهم ، فإذا دخلوا أغلق ، فلن يدخل منه أحد" (متفق عليه).
·         كل عمل ابن آدم له إلا الصوم، فإنه لي وأنا أجزي به، ولخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك (رواه البخاري).
·         عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصُفِّدت الشياطين) (متفق عليه)
·        "من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه" (رواه البخاري)
·        في شهر رمضان ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، "ليلة القدر خير من ألف شهر" (سورة القدر)
·        ومن فضائل شهر رمضان: أنه سبب من أسباب تكفير الذنوب والخطايا، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان الى رمضان مكفرات لما بينهن إذا اجتنبت الكبائر" (رواه مسلم).
المصدر: موقع علامات أنلاين : الأثنين 5 من رمضان 1436 هـ - 22 من يونية 2015 م - http://alamatonline.net/ramadan/?khairezzad=%d8%b4%d9%87%d8%b1-%d8%b1%d9%85%d8%b6%d8%a7%d9%86-%d8%b9%d8%b1%d8%b6-%d9%84%d9%81%d8%aa%d8%b1%d8%a9-%d9%85%d8%ad%d8%af%d9%88%d8%af%d8%a9

الكلمات الدالة:

0 comments:

إرسال تعليق